أخبار الناظور.كوم – عبد المنعم شوقي –
طبيب من نوع خاص ، المتمكن وصاحب الدراية الواسعة في مجال تخصصه الطبي ، يودعنا ويسلم روحه البارئة لخالقها بعد مشوار عملي شريف قضاه كله في خدمة المرضى من النساء سواء داخل المستشفى الحسني أو خارجه .
يودعنا الدكتور بلوق رحمة الله عليه وهو الذي عودنا على مواقفه الإنسانية النبيلة التي لمسها فيه الجميع ، ولا زال زملاءه في المهنة يقدرون كفاءته واستجابته لكل نداء يوجه له من أجل التدخل لمعالجة حالة من الحالات التي كان يستقبلها المستشفى الحسني بالناظور ومن دون أي تردد.
ظل مناضلا نقابيا وفيا لقناعاته ، يضع صحة المريض فوق كل الاعتبارات والحسابات ..ورحيله يعتبر خسارة لا تعوض للإقليم والجهة .
رحم الله فقيدنا العزيز وأسكنه فسيح جناته ، وأخلص مشاعر تعازينا نقدمها لعائلة الفقيد ولكل المنتمين لأسرة الصحة بالإقليم أطباء وممرضين وأطر،وألهمهم عز وجل جميل الصبر والسلوان.
إنا لله وإنا إليه راجعون