أخبار الناظور.كوم – عبد المنعم شوقي –

في ساعة متأخرة من ليلة الجمعة 22 دجنبر ، أسدل الستار عن عملية انتخاب أعضاء المكتب النقابي لهيئة المحامين بالناظور مباشرة بعد انتخاب الأستاذ الحسن بوقرنيعة نقيبا للهيئة خلفا للأستاذ النقيب عبد القادر البنحياتي الذي أنهى ولايته بعد تحقيق جملة من طموحات أسرة المحامين بالإقليم توجت بتدشين دار المحامين بحضور شخصيات عديدة من القضاء ومن مسؤولين مركزيين لوزارة العدل والمجلس الأعلى للسلطة القضائية ومنظمات حقوقية وفعاليات جمعوية وإعلامية وهيئات منتخبة .

العملية أسفرت عن تحقيق الأستاذ زكرياء البورياحي لفوز مهم بفضل الأصوات الهامة التي حصل عليها والتي بلغت في مجموعها 110 صوتا ، مما خلف ارتياحا عميقا في صفوف مكونات الساحة الجمعوية والإعلامية بالناظور التي كانت تربطها دائما علاقات احترام وود مع الأستاذ زكرياء الذي ظل وسيطا أمينا بين النقابة وبينها في تواصل لم ينقطع ولو للحظة واحدة وذلك في إطار انفتاح نقابة هيئة المحامين على محيطها الخارجي.

باقي تشكيلة المكتب النقابي الجديد للهيئة أصبحت تضم كلا من النقيب السابق بقوة القانون الأستاذ عبد القادر البنحياتي ،والنقيب الأسبق الأستاذ عمر شيلح ،الأستاذ علال شرقي ، الأستاذ محمد الغلبزوري ، الأستاذ شفيق أشن ،الأستاذ خالد أمعز ،الأستاذ مصطفى اليوسفي ، الأستاذ عبد الحليم بلقاضي ،الأستاذ زكرياء البورياحي والأستاذ عمرو القضاوي.

ووسط أجواء أخوية حارة ، نظم حفل عشاء على شرف السادة المحامون بإحدى قاعات مقرهم الجديد “دار المحامين “.