أخبار الناظور.كوم – رشيد.م –
 
أثار قرار إقصاء جمعية التقليص من مخاطر المخدرات بالناظور من طرف المجلس البلدي للناظور من حق الحصول على دعم في إطار الدعم “السخي ” الذي وزعه المجلس البلدي على عدد من الجمعيات خلال دورة استثنائية عقدها مؤخرا ، استياء وتذمرا حادين.
ففي الوقت الذي تبذل فيه هذه الجمعية مجهودات جبارة في مجال غير سهل ، وتتولى توفير الأدوية بطريقة مباشرة لما يزيد عن 300 مدمن والتعامل مع حوالي ألف شخص ،وفي الوقت الذي يقدم فيه مجلس بلدية طنجة دعما سنويا يصل إلى 20 مليون سنتم لجمعية تحمل نفس الاسم ونفس الأهداف ويخصص لها المجلس الإقليمي ودائما بطنجة غلافا ماليا سنويا هو الآخر قدره 30 مليون سنتم ، هاهو مجلسنا البلدي في الناظور يحرم هذه الجمعية من الدعم ولو على قلته .
هذا الإقصاء الغير المبرر ، خلف استياء وتذمرا كبيرين في صفوف الساكنة وتم رفع شكايات في الموضوع إلى الدوائر المعنية لفتح تحقيق في ما حصل.